تابعونا على :

كيفية ومواعيد العناية بشجرة الزيتون

كيفية ومواعيد العناية بشجرة الزيتون

إن العناية والاهتمام بشجرة الزيتون يضمن محصولا وفيرا من الزيتون، ويتم ذلك من خلال تسميد شجرة الزيتون، ومواعيد ري شجرة الزيتون، وفلاحة حقل الزيتون، وتتقليم شجرة الزيتون، ومكافحة أمراض وآفات أشجار الزيتون.

شهر كانون الثاني ( يناير -1):

 تسميد شجرة الزيتون بإضافة سماد الفوسفور (6-10 كغ سوبر فوسفات ثلاثي) بكمية 3-5 كغ/دونم ، ويضاف بوتاس (16-24 كغ سلفات البوتاس) بكمية 8-12 كغ/دونم ، إذا لم يتم توزيعها في كانون الأول.
 وأما طريقة وضع الأسمدة لأشجار الزيتون فهي :
  •  إذا كان الجزء الخضري للأشجار يغطي أكثر من 50% من مساحة الحقل، عندها يتم توزيع الأسمدة بشكل متناسق في كل الحقل، ثم فلاحة الأرض مباشرة بعد التوزيع.
  • وأما إذا كان الجزء الخضري يغطي أقل من 50% من مساحة الحقل، عندها يتم   توزيع السماد  تحت مسقط الأغصان مباشرة  .
يمكنم متابعة هذا الفيديو الذي شرحنا فيه  كل ما تحتاجه شجرة الزيتون خلال فصول العام: 

شهر شباط (فبراير-2):

تسميد شجرة الزيتون بإضافة السماد الآزوتي، والكمية هي حوالي 5-6 كغ/للدونم من الآزوت الصافي أي 20-25 كغ نترات الأمونيوم أو 10-12كغ يوريا،  والتي تعادل نصف كمية الآزوت المقررة في النصف الثاني منه.
- نبدأ بتقليم أشجار الزيتون في المناطق التي يحدث فيها صقيع سنويا في هذا الشهر ، لأن الصقيع يحدث عادة قبل شهر شباط. ومن المعلوم أن الصقيع يضر بالأشجار . وكمية التقليم تختلف حسب كمية الأمطار التي سقطت في الأشهر الماضية، فإذا كانت معدل الأمطار جيدا وضمن المتوقع كل عام، نقلم الشجرة تقليما خفيفا للشجرة ، ولكن إ ذا كانت كمية الأمطار قليلة ، نقلم الشجرة تقليم شديدا، ولكن ليس جائرا. حيث نحتاج للتقليم الجائل للأشجار الكبيرة بالعمر فقط.  
- نقوم بسقاية لمرة واحدة لحقول الزيتون المروية في حال لم تهطل الأمطار .
- ترصد مرض عين الطاووس الفطري الذي يصيب أوراق الزيتون ، وفي حال تم التحقق من إصابة الأشجار به يتم مكافحته.

شهر آذار(مارس- 3) :

-القيام بفلاحة  سطحية (بعمق حوالي 10سم )  لحقل الزيتون في  حقول الزيتون في المنطقة الساحلية لمكافحة الأعشاب الضارة، مع الانتباه إلى أن الفلاحة العيمقة تضر وتؤذي جذور أشجار الزيتون. 
- متابعة عمليات تقليم لأشجار الزيتون التي لم تقلم بعد، كما يمكن أن تفرم المواد الناتجة عن التقليم وتطمر في التربة من خلال الفلاحة.
- قلب المحصول البقولي في حقول الزيتون بهدف التسميد الأخضر، إذا وصل إلى مرحلة 5% من الإزهار.
- ترصد هتة الزيتون وحشرة بسيلا الزيتون .
- البدء بمراقبة الطور اليرقي المهاجر من حشرة حفار الساق في المناطق الساحلية، وذلك على الأفرع الهيكلية لشجرة الزيتون ، وعند وجود الإصابة الخفيفة عندئذ يمكن استخدام السلك الرفيع للقضاء على يرقات حشرة الساق.
- متابعة ترصد مرض عين الطاووس مع الاستمرار بمكافحته بمركبات النحاس أو بمبيدات الفطور . 

شهر نيسان(أبريل – 4):

-القيام بفلاحة  سطحية (بعمق حوالي 10سم )  لحقل الزيتون في  حقول الزيتون في المنطقة غير الساحلية لمكافحة الأعشاب الضارة، مع الانتباه إلى أن الفلاحة العيمقة تضر وتؤذي جذور أشجار الزيتون. 
- البدء بري أشجار الزيتون في الحقول المروية .
- مراقبة ومكافحة أمراض شجرة الزيتون  وتشمل:
  • تطبيق إجراءات المكافحة المتكاملة لحشرتي /عثة الزيتون الجيل الزهري وبسيلا الزيتون في الساحل بتعليق المصائد الجنسية، ولا ينصح بالمكافحة إلا إذا تجاوزت نسبة الإصابة الـ 50%من أزهار الزيتون ، حيث ينصح عندئذ بالمكافحة بمادة (ديمثوات،تريكلورفون،باسيلوس ثرنجنسس)
  •  مراقبة ظهور ذبابة أوراق الزيتون، و تطبيق إجراءات المكافحة المناسبة.
  •  مراقبة الإصابة بمرض ذبول الزيتون، وإهمال الشجرة التي تظهر عليها علامات الإصابة (عدم فلاحتها، تسميدها، ريها)، وتطبيق إجراءات المكافحة المتكاملة.
  •  متابعة تطور الإصابة بمرض عين الطاووس، والتركيز على تطبيق برامج المكافحة المتكاملة، مع أخذ درجة الحرارة بعين الاعتبار.
  •  مراقبة حشرة حفار الساق الزيتون بواسطة مصائد فرمونية بمعدل مصيدة واحدة لكل دونم .

شهر أيار (مايو – 5):

- متابعة تنفيذ الفلاحة الربيعية في المناطق المروية أشجار الزيتون، و الانتباه إلى فترة التزهير الأعظمي وعدم إجراء الفلاحات عندها.
- نقوم بسقاية  أشجارالزيتون في هذا الشهر في حال لم تهطل الأمطار  في الشهر السابق .
- الاستمرار في ترصد تطور الإصابة لحشرتي عثة الزيتون، و بسيلا الزيتون في المناطق الداخلية، وحشرة حفار ساق التفاح. 

شهر حزيران (يونيو- 6) :

- متابعة سقاية أشجار الزيتون في البساتين المروية.
- فلاحة صيفية سطحية لحقول الزيتون المثمرة على عمق لا يتجاوز 5 سم وتسوية، وترصيص التربة بين الأشجار وتحت الشجرة أيضا . 
- مراقبة ومكافحة أمراض شجرة الزيتون  وتشمل: 
  • وضع المصائد لترصد ومراقبة  حشرة ذبابة ثمار الزيتون في المناطق الساحلية لترصد ظهور الجيل الأول منها في بداية هذا الشهر ، وترصدها في منتصفه بالنسبة للمناطق الداخلية في سوريا.
  • مراقبة تطور درجات الحرارة أو ارتفاعها وربط ذلك بقراءة المصائد، لكي يتم تقييم واقع الإصابة بذبابة الثمار ولكي يتم تطبيق إجراءات المكافحة المتكاملة.
  •  ترصد تطور إصابة أشجار الزيتون بحشرة عثة الزيتون من خلال المصائد الفرمونية أو الكرتونية.

شهر تموز (يوليو – 7) :

- مكافحة الأعشاب الضارة بإجراء فلاحة سطحية في حال لم نقوم بالفلاحة بشهر مايو . 
- اجراء سقاية تكميلية لأشجار الزيتون 
البعلية  .
- ترصد الإصابة بذبابة ثمار الزيتون، وتطبيق إجراء المكافحة المناسبة. 

شهر آب (أغسطس-8):

- سقاية تكميلية لأشجار الزيتون في المناطق التي يتم زراعة أشجار الزيتون بعلا. 
- مكافحة الأعشاب الضارة 
في حقل أشجار الزيتون من خلال الفلاحة إذا لم تتم في شهر أيار.
- متابعة تطور الإصابة بذبابة ثمار الزيتون والاستمرار بمكافحتها. 

شهر أيلول (سبتمبر- 9):

- سقاية تكميلية لأشجار الزيتون في حقول الزيتون البعلية.
- مكافحة الأعشاب الضارة من خلال الفلاحة إذا لم تتم في شهر أيار.
- متبعة تطور الإصابة بذبابة ثمار الزيتون  والاستمرار بمكافحتها. 

شهر تشرين الأول (أكتوبر- 10) :

- في هذا الشهر نتوقف عن مكافحة حشرة ذبابة الزيتون . 
- متابعة ترصد حفار ساق الزيتون ، و مكافحتها 
- نبدأ بهذا الشهر بقطاف الزيتون  لأصناف المائدة، ونبدأ في المناطق الساحية بقطاف الزيتون لأصناف الزيت.  
- رشة من المركبات النحاسبة للوقاية من لمرض عين الطاووس في المناطق الموبوءة.

شهر تشرين الثاني (نوفمبر- 11):

- نبدأ من بداية شهر نوفمبر بقطاف الزيتون للأصناف الناضجة. 
- نبدأ بتقليم أشجارالزيتون في المناطق التي لا يحدث فيها صقيع في الشتاء. 
-إضافة الأسمدة العضوية والكيميائية البطيئة الذوبان (فوسفورية-بوتاسية-آزوتية) .
- نقوم بعد سقوط أمطار نوفمبر وبعد الانتهاء من قطاف الزيتون بالفلاحة الخريفية السطحية بعمق لايتجاوز 12سم .  
- متابعة ترصد الإصابة بحفار ساق الزيتون  ومكافحتها . 
-إجراء رشة وقائية بالمركبات النحاسية بعد سقوط أمطار غزيرة في المناطق الموبوءة بعين الطاووس ، إذا لم تجرى في أيلول.

شهر كانون الأول (ديسمبر -12) :

- متابعة الخدمات الزراعية لحقول الزيتون من فلاحة ورش الأسمدة .
- متابعة عمليات قطف محصول الزيتون و الحرص على عدم الزيتون في المعصرة لفترة طويلة.
- ينصح بزراعة المحاصيل البقولية مثل الفول  في حقول الزيتون من أجل  الاستفادة من السماد الآزوتي الموجود في جذور المحاصيل البقولية .  

المصادر:
مديرية الإرشاد الزراعي- وزارة الزراعة سوريا
- مصادرمن جامعات غربية مختلفة


تعليقات