تابعونا على :

الطريقة الحديثة لمعالجة سل الزيتون

مرض سل الزيتون ومكافحته
سل الزيتون من أخطر الأمراض التي تصيب أشجار الزيتون لأنه مرض سريع الانتشار، ولأنه لايوجد طريقة مكافحة فعالة حتى الآن. 
ولذلك يجب على كل مزارع لديه بستان الزيتون أن يتعرف على هذا المرض ويعرف طرق انتقال المرض وطرق الوقاية من المرض وطرق مكافحته.

العامل المسبب لسل الزيتون :

العامل المسبب هو جراثيم تسمى بسيدوموناس . ويسمى سل الزيتون بالانجليزي 
Olive Knot Disease

الظروف المثالية لانتشار المرض:

ينتشر المرض إذا كانت درجة الحرارة بين 25-30 درجة مئوية مع رطوبة بين 80 و 85 % ، ولذلك يتوقف انتشاره للأشجار السليمة بالجو الحار الجاف في الصيف ولكن تستمر درنات المرض بالنمو.

أضرار سل الزيتون:

إن إصابة شجرة الزيتون بهذا المرض سيؤدي إلى نقص في محصول الزيتون و نقص في حجم حبة الزيتون الموجودة على الأفرع المصابة، وتكون ذات رائحة غير مرغوبة، مما يؤدي لنقص في نوعية حبة الزيتون ونقص في جودة زيت الزيتون حتى لو كانت إصابة الشجرة خفيفة.
ويؤدي هذا المرض أيضا  إلى تساقط الأوراق وجفاف الأفرع المصابة وقد تموت الشجرة

أعراض مرض سل الزيتون:

تدخل جراثيم المسببة لهذا المرض من خلال أي جرح في شجرة الزيتون، ويتم ملاحظة أعراض المرض في فصل الربيع حيث نشاهد أورام شبه كروية خضراء ذات سطح أملس وثم تكبر تلك الأورام بنهاية الربيع، ويستمر نموها في الصيف ويصبح لونها بنيا ويظهر عليها شقوق وتتصلب تلك الأورام.
 ويصل حجم الثأليل لحجم الجوزة ( قطرها بين 1.4-5سم) معطية شكل شبيه بالثآليل التي تصيب الإنسان (لذلك يسمى بثالول الزيتون).
 وتكون تلك الدرنات إما كروية أو متطاولة ، ومع نمو تلك الدرنات فإنها تحيط بكامل قطر الغصن المصاب بالشجرة مسببة نقص بغذاء الغصن ويتوقف نموه ويجف العصن المصاب ويموت بالنهاية.

أماكن أصابة شجرة الزيتون بالسل:

  • يمكن أن يصيب الشجرة أي جزء من الشجرة وخاصة فروع الشجرة والأغصان الصغيرة. 
  • كما تظهر الدرنات على عنق ورقة الزيتون مسببة اصفرار الأوراق وتساقطها.
  • وقد تصاب الثمار حيث وتظهر الإصابة على شكل بقع بنية اللون دائرية ثم تصبح لونها أسودا غامقا وغائرا و تسقط حبات الزيتون المصابة بالمرض. 
  • كما يمكن مشاهدة تلك الدرنات على جذع الشجرة . 
  • كما يمكن أن تصاب جذور الشجرة بالسل.

طرق انتقال سل الزيتون

تنتقل الجراثيم من الشجرة المصابة إلى الشجرة السليمة بعدة طرق منها:
1- بواسطة الأمطار والهواء الرطب، عند هطول أمطار فصل الربيع على درنات سل الزيتون تصبح مشبعة بالجراثيم ومع هبوب الرياح تنتقل تلك الجراثيم إلىى مكان آخر من الشجرة أو إلى شجرة أخرى سليمة .
2- بواسطة ادوات التقليم والتطعيم الملوثة بجراثيم سل الزيتون.
3- بواسطة أي جرح في أغصان شجرة الزيتون الناتجة عن قطف الزيتون الميكانيكي أو بالعصا أو بواسطة الحراثة والتعزيق لإزالة الحشائش .
4- ذبابة الزيتون . 

مكافحة سل الزيتون:

  • إذا كانت الإصابة محددة على الشجرة، نقوم بقطع الغصن المصاب أسفل مكان الإصابة بحوالي 20 سم، ويتم ذلك في أشهر الصيف الجافة وليس في الشتاء أو في فصل الربيع .
  • أما إذا كانت الإصابة على الجذع أو على الفروع الكبيرة عندئذ يتم كشط مكان الدرنات بشكل كامل بسكين حاد، وثم يتم تعقيم مكان استئصال الدرنات بطلليها أو رشها بمعجون أو بمحلول بوردو الذي يحتوي على مركبات النحاس.
  • أما إذا كانت إصابة شديدة للشجرة، عندئذ نقوم بتقليم جائر للشجرة، وثم يتم تطعيم الشجرة بأصناف مقاومة للمرض
  • أما إذا كانت إصابة الشجرة بشكل كامل وامتدت الإصابة لجذورها ، عنئذ يتم خلع الشجرة من جذورها وحرقها وتعقيم مكان الشجرة بمحلول مركبات النحاس.
وقد ذكرنا طريقة معالجة سل الزيتون بكشط الدرنة وثم التعقيم بعجينة بوردو بهذا الفيديو :

وبعد أن يتم قطع الأجزاء المصابة من الشجرة ، يتم حرقها بشكل كامل ، كما يتم تعقيم أدوات التقليم المستخدمة بالكحول الطبي أو بماء جافيل ( هيبو كلوريت الصوديوم) حتى لا تنتقل الإصابة من الأشجار المصابة إلى السليمة من خلال ادوات التقليم الملوثة بجراثيم سل الزيتون.

الإجراءات الوقائية لمنع الإصابة بسل زيتون:

من المهم اتباع الطرق الوقائية حتى نحمي أشجار الزيتون المصابة من الإصابة بسل الزيتون وخاصة إنه لا يوجد طريقة فعالة لمكافحته.
1- التاكد من سلامة غراس الزيتون من إصابتها بسل الزيتون، ولذلك نحرص بشراء الغراس من المشاتل المرخصة والموثوقة .
 وخاصة أن الشتلات المصابة لا تبدو عليها أعراض الإصابة عند شرائها بالشتاء ولكن في بداية الربيع تظهر درنات الإصابة عليها. 
كما ينصح عند شراء غراس الزيتون باختيار أصناف الزيتون المقاومة لسل الزيتون في المناطق المنتشر بها هذا المرض.
2- تعقيم أدوات تقليم الأشجار قبل البدء بالتقليم وعند الانتهاء من تقليم كل شجرة والانتقال للشجرة الأخرى.
3- رش أشجار الزيتون بمركبات النحاس مثل سلفات النحاس، وموعد الرش هو بالخريف بعد قطاف المحصول و تقليم أشجار الزيتون.
 ونختار اليوم الذي يكون صحوا و لا يتبعه هطول الأيام بيوم أو بيومين. 
 يمكن أن نكرر الرش في بداية الربيع أي بداية شهر أذار قبل تزهير الزيتون .
4- تجنب إحداث أي جرح بشجرة الزيتون خلال فلاحة التربة أو خلال التعزيق لإزالة الحشائش حول الشجرة، لأن جراثيم سل الزيتون تدخل إلى الشجرة من خلال تلك الجروح. وإذا تم جرح الشجرة فيجب تعقيم مكان الجرح بمركبات النحاس أو بماء جافيل.
5- تعقيم أدوات تطعيم شجرة الزيتون.
6- جمع مخلفات التقليم ونقلها لخارج البستان وحرقها.
7- تجنب قطف الزيتون بالطرق التي قد تؤدي جروحا بأغصان الزيتون مثل طريقة قطف الزيتون بواسطة الضرب بالعصا، كما لا ينصح أن لا يتم قطف الزيتون عند هطول الأمطار أو في الجو الرطب لأنه يساهم في انتشار جراثيم الزيتون لأشجار الزيتون المصابة.
8- مكافحة ذبابة الزيتون.
وأنصحكم بمشاهدة هذا الفيديو للتعرف عن هذا المرض وطرق المكافحة التي ذكرناها 




تعليقات