تابعونا على :

أسباب وعلاج تساقط التين

تساقط ثمار التين قبل نضوجها

من أكثر مشاكل شجرة التين شيوعا هي سقوط ثمار التين على الأرض قبل نضوجها، ومع إنها مشكلة تسبب إحباطا كبيرا للمزارع ، ولكن إذا عرفنا الأسباب التي تؤدي لتساقط ثمار التين، وعرفنا كيفية معالجة تساقط التين سيكون التعامل مع تلك المشكلة أسهل.

لماذا يتساقط ثمار التين ؟

هناك عدة أسباب لذبول ثمار التين وعدم نضج ثمار التين وتساقطها، وأهم تلك الأسباب هي:

1- نقص سقاية شجرة التين :

يعتبر جفاف التربة الطويل الناجم عن الري غير الكافي لشجرة التين من أكثر الأسباب التي تؤدي لتساقط حبات التين قبل نضوجها ، ونلاحظ على شجرة التين العطشى أيضا تجعد واصفرار أوراقها وسقوط أورق التين قبل أوانها . 
لذك يجب سقاية الشجرة بانتظام وبكميات كافية من الماء ( تقريبا 5 سم من الماء أسبوعيا أو كل أسبوعين)، وبما أن جذور شجرة التين سطحية وتنتشر بعيدا عن ساق الشجرة لذلك من الضروي أن يكون الري بعيدا قليلا عن ساق الشجرة وبكمية متوسطة . 
 وينصح بري شجرة التين التي تزرع في وعاء كبير يوميا في الجو الدافئ ومرتين يوميا في الجو الحار لمنع ثمار التين من التساقط. 
كما ينصح بتغطة التربة حول ساق الشجرة بطبقة من القش أو الكمبوست لكي تحافظ على رطوبة التربة .
كما أن الري المفرط لشجرة التين وخاصة في التربة سيئة التصريف للماء يؤدي لسقوط التين أيضا.
لقد شرحت أسباب تساقط التين بهذا الفيديو : 

2- نقص إلقاح التين:

من الأسباب التي تجعل شجرة التين لا تعطي ثمارا أو أن ثمارها تسقط على الأرض هي نقص الإلقاح في بعض أصناف التين، وخاصة صنف التين الذي يعطي محصولين فالمحصول الأول لا يحتاج لإلقاح بينما المحصول الثاني يحتاج لإلقاح بواسطة صنف التين البري أو بعض الحشرات . 
وقد شرحت هذا الصنف في هذا الفيديو :

ويتم سقوط حبات التين الناجم عن نقص التلقيح عندما يكون حجم حبات التين مازالت صغيرة جدا لأنه لا يوجد سبب يجعلها تكبر لأنها في جميع الأحوال لن تنتج بذورا بدون إلقاح مناسب . 
وهذه المشكلة نشاهدها أيضا في أشجار التين المزروعة في أوعية أكثر من أشجار التين في الحقل، لأن تلك الأشجار الموجودة بأوعية تكون معزولة عن الحشرات الإلقاح عادة. 
ولمعالجة تلك المشكلة يجب أن تتأكد بوضع تلك الأشجار في مكان حيث تستطيع الحشرات مثل الزلاقط أن تصل إليها. كما يمكن لمبيدات الحشرية المستخدمة أن تقتل حشرات الإلقاح وبالتالي تمنع من إلقاح التين ، ولذلك ينصح بعدم استخدام مبيدات الحشرات في فترة إلقاح التين.

3-العوامل المناخية :

تسبب العوامل المناخية وتبدلات الطقس بسقوط ثمار التين قبل نضوجها على الأرض، فإن التغير السريع لدرجات الحرارة لتصبح حارة جدا أو باردة تجعل ثمار التين تسقط من الشجرة.
كمان الجو الحار ولفترة طويلة يجعل ثمار التين تتساقط قبل نضوجها.

4-أمراض شجرة التين:

هناك بعض الأمراض التي تصيب شجرة التين تجعل ثمار التين تسقط على الأرض، ومن أهم تلك الأمراض : النيماتودا، وهي ديدان مجهرية في التربة تصيب جذور شجرة التين وتتغذى عليها مسببة ذبول واصفرار أوراق التين وتصبح ثمار التين صغيرة الحجم ، ونقص في نمو الشجرة .
 ومن الصعب معالجة النيماتودا، ويفيد ري التربة في الصيف وتغطيتها بالنايلون الشفاف .
كما تؤدي الإصابات الفطرية (مثل : الصدأ والبياض الزغبي والدقيقي) لتساقط الثمار ، والتي تتميز بظهور بقع على الأوراق يختلف لونها وشكلها حسب الإصابة الفطرية. وتعالج بمركبات النحاس وبالمبيدات الفطرية الجهازية.

5- التسميد المفرط لشجرة التين:

إن التسميد المفرط لشجرة التين وخاصة بالأسمدة الآزروتية ، يسبب عدم نضج التين وتساقطها في نهاية الموسم. 
وعادة لا تحتاج شجرة التين للأسمدة بشكل منتظم مالم تنمو لأكثر من 30 سم في السنة ، كما تحتاج شجرة التين المزروعة في تربة رملية أو في وعاء إلى تسميد .
ومن ناحية أخرى، يؤدي نقص الكالسيوم إلى تساقط حبات التين أيضا ويعالج بإضافة الكالسيوم للتربة .

6- الإصابات الحشرية لشجرة التين :

تؤدي إصابة شجرة التين ببعض الحشرات لتساقط الثمار قبل نضجها مثل الإصابة بالعنكبوت وبذابابة الفاكهة.
 تصيب ذبابة الفاكهة ثمار التين عندما تصبح طرية أي قبل نضوجها بقليل وتستمر الإصابة بعد نضوجها ، حيث تضع الذبابة بيوضها داخل الثمرة، وثم تفقس البيوض وتتحول إلى يرقات (ديدان) داخل ثمرة التين وتتغذى على لب الثمرة، وتسبب بالنهاية لتساقط الثمار المصابة. 
وتعالج ذبابة الفاكهة بالمبيدات الحشرية التي فترة أمانها قليلة (3-7 أيام) وبوضع المصائد الحشرية .
لمزيد من المعلومات عن ذبابة الفاكهة بهذا الفيديو : 


تعليقات