تابعونا على :

تقليم شجرة التين

تقليم شجرة التين fig pruning

وكقاعدة عامة بتقليم الأشجار ، وقبل البدء بتقليم أي شجرة ومنها شجرة التين يجب أن نعرف نظام تربية الشجرة، أي الهيكل الرئيسي للشجرة لكي نحافظ عليه، ويجب أن نعرف أيضاً طريقة حمل الثمار على الأغصان، أي ما هي الأغصان التي ستحمل ثمار لكي نحافظ عليها ولا نقلمها، وأي الأغصان لن تحمل ثمار التي يمكن أن نقلمها. 

طريقة حمل ثمار التين :

 يتم حمل الثمار على إبط أوراق الأغصان التي نشأت حديثا في الربيع الحالي، وهو الموسم الرئيسي لثمار التين بالصيف. 
ويمكن أن يتم حمل آخر لثمار التين في بعض أصناف التين على نهايات خشب العام الماضي أيضا، ويكون كميته قليلة، وهو المحصول الربيعي لبعضأنواع شجر التين التي تحمل موسمين في الربيع وفي الصيف. 

نظام التربية في التين :

هناك نظامان لتربية شجرة التين هما: 

1- نظام التربية الكأسي : 

يتألف هذا النظام من جذع شجرة واحد قصير بطول متر تقريباً، ومن الجذع ينشأ 3 أ و 4 فروع رئيسية موزعة بالتساوي على محيط الشجرة، وبحيث تكون المسافة بين الفرع والآخر حوالي 5- 10 سم ، وبحيث تتجه الفروع للأعلى ولكن ليس بشكل عمودي . 
ويبدأ تقليم التربية الكأسي بقص الشجرة الفتية بعد زراعتها في الشتاء على ارتفاع من 60- 100 سم من سطح الأرض، وثم في الشتاء االتالي نختار 3-4 فروع قوية موزعة تقريباً بالتساوي حول جذع الشجرة، وبحيث لا تكون قد نشأت من نفس المستوى من الجذع ، ونزيل بقية الفروع الأخرى. ونقصر الفروع التي اخترناها  بحيث يصبح طول كل منها حوالي 50 سم. 
وفي الشتاء التالي سنختار فرعين أو ثلاثة فروع  من كل فرع رئيسي لكي تصبح فروعاً ثانوية في المستقبل ، ونقصرها لطول 40-50 سم ،ونزيل الفروع الأخرى . 
وفي الشتاء الثالث نختار 2-3 فرع على كل فرع ثانوي ونزيل البقية. 
وبالتالي سيصبح لدينا شجرة لها جذع واحد ومنه  ينشأ 3-4 فروع رئيسية، ومن كل فرع رئيسي ينشأ 2-3 فرع ثانوي، ومن كل فرع ثانوي ينشأ 2-3 فرع ثالثي. 

2 - التقليم الشجيري أي نظام الجذوع المتعدد bush form: 

يتم  تربية شجرة التين بهذا النظام  بحيث تصبح شجيرة صغيرة لها عدة سيقان.
 ومن ميزات هذه الطريقة وخاصة في المناطق الباردة جداً. هي وجود سيقان متعددة بديلة ، بحيث إذا مات ساق بسبب الصقيع مثلا يكون لدينا سيقان أخرى بدية .   كما تسمح هذه الطريقة بسهولة قطف ثمار التين لأن أغصان شجرة التين ليست عالية. 

موعد تقليم شجرة التين:

 موعد تقليم التين الأساسي في نهاية الشتاء بعد انقضاء أوقات الصقيع ولكن قبل تفتح البراعم. ويمكن أن يتم التقليم بنهاية الصيف بعد جني المحصول لأن الثمار  يتم حملها  على نموات الموسم الحالي ( حسب الجامعات الغربية).

أدوات تقليم الأشجار:

أدوات تقليم أي شجرة هي:
  •  مقص تقليم الأشجار: ويستخدم لقص الفروع صغيرة القطر.
  •  مقص تقليم الأشجار ذو الذراعين الطويلين: لقص فروع الشجرة الأكبر من سابقتها وفروع الشجرة المتوسطة القطر. 
  •  منشار التقليم: ويستخدم  لقص فروع الشجرة كبيرة القطر.
ملاحظة هامة : من المهم جدا نعقيم أدوات التقليم قبل البدء بتقليم أي شجرة، ونعيد التعقيم مرة أخرى عندما ننتهي  من تقليم الشجرة ونبدأ بتقليم شجرة أخرى .
والهدف من تعقيم أدوات التقليم هو للوقاية من انتقال الأمراض التي تصيب الأشجار من شجرة لأخرى. 

طريقة تقليم شجرة التين:

1 - طريقة تقليم التين حسب التربية الكأسية: 

كما ذكرنا في المقدمة ، لا تحتاج شجرة التين إلى تقليم خاص حتى تثمر الشجرة مثل بقية الأشجار المثمرة، وإنما تحتاج إلى تقليم خفيف، والهدف منه تنظيم وترتيب أغصان الشجرة وتقصير الأفرع الطويلة والعالية. 
و طريقة تقليم شجرة التين هي أن نحافظ  في البداية على نظام التربية الكأسي للشجرة ، وأما إذا كانت الشجرة مقلمة في الأعوام السابقة على النظام الكأسي، فعندئذ نحافظ على نظام التربية الكأسي، أي إذا كان هناك أكثر من جذع للشجرة ، نقص الجذع الضعيف ونبقي على القوي، وكما نحافظ على الفروع الرئيسية التي تم اختيارها مسبقاً في نظام التربية الكأسي ونقص الفروع الرئيسية الأخرى إن وجدت على الشجرة لأننا نريد 3-4 فروع رئيسية فقط على الشجرة، والتي تتفرع لفروع ثانوية كما ذكرنا. 

وثم نتبع خطوات تقليم شجرة التين العامة وهي: 

أ- إزالة السرطانات: 

نبدأ من أسفل الشجرة بقطع كامل السرطانات التي تنمو حول جذع الشجرة، ونقوم بقصها من منشأها من على سطح التربة وبشكل كامل. لأن تلك السرطانات إذا تركناها ستنافس الشجرة على الماء وعلى المغذيات ، وستعيق من المعاملات الزراعية من جني الثمار وإزالة الأعشاب. 

ب- إزالة الأفرخ المائية: 

ثم ننتقل إلى جذع الشجرة ونقوم بقطع كل النموات ( الأغصان) التي قد تكون بدأت بالنمو من على جذع الشجرة. ونقوم بقطعها بشكل كامل ومن منشأها. 
ونكمل تقليم شجرة بإزالة كل الأفرخ المائية ، وهي الفروع التي تنمو بشكل عامودي، ونقطعها من منشأها أيضاً، لأن تلك الأفرخ المائية ( الأغصان التي تنمو بشكل عامودي) إذا تركت على الشجرة ستصل لارتفاع طويل، وكما أن حملها قليل من الثمار، وتمص الماء والغذاء على حساب يقة أفرع الشجرة. 

ج - قطع الأغصان المتصالبة والكثيفة:

 نقص الأغصان التي تتتشابك مع أغصان آخرى، لأنها تشكل تلك الأغصان مع بعضها منطقة كثيفة  تعيق تهوية الشجرة .

د – قطع الأغصان المتدلية للأسفل: 

نقص الاغصان المتجهة للاسفل أو الأغصان المتجهة أفقيا ، لأنها ستعيق المعاملات الزراعية للشجرة من فلاحة وتعزيق وجني المحصول الخ. 

ه- قص الاغصان المريضة والمكسورة والميتة: 

 ويتم قص تلك الأغصان إلى أقرب جزء حي من غصن الشجرة ، ويمكن أن نجري قطع لتلك الأغصان في أي وقت من العام . 

و - فتح مركز الشجرة:

 نقص الأغصان التي توجد في مركز الشجرة والأغصان التي تعبر خلال مركز الشجرة من منطقة إلى منطقة أخرى معاكسة من الشجرة . 

ز- تقصير طول الشجرة:

 من الأهداف الرئيسية لتقليم التين هو التحكم بحجم وطول الشجرة، لذلك علينا عدم السماح للشجرة ان تصبح طويلة لأنه سيكون من الصعوية جني الثمار وتقديم الخدمات الزراعية للأغصان العالية. لذلك نقصر الافرع العالية بقطعه إلى أقرب فرع جانبي. 

وأنصحكم بمشاهدة الفيديو والذي شرحت فيه خطوات تقليم التين السابقة: 


ملاحظة : لا ينصح بالتقليم الجائر لشجرة التين  لأنه  يقضي على المحصول الربيعي بشكل كامل ( لبعض أصناف التين التي تحمل في الربيع وفي الصيف)، كما سيعرض الأفرع المقطوعة للموت إذا تعرضت الشجرة لموجات صقيع في الشتاء . وعادة نلجأ للتقليم الجائر لبعض أفرع للشجرة الكبيرة في العمر. 

2 - طريقة تقليم شجرة التين حسب النظام الشجيري: 

يبدأ تربية الشجرة بهذا النظام من وقت زراعة الشجرة الفتية ( الغرسة) بقص ثلث الشجرة الفتية ، مما يحفز على نمو أغصان جديدة للشجرة اعتباراً من قاعدة الشجرة الفتية . ونترك تلك الأغصان أن تنمو خلال العام الأول. 
وفي نهاية الشتاء التالي، نختار من 3-8 أغصان قوية موزعة بالتساوي حلى محيط الشجرة، لكي تكون فروع رئيسية للشجرة بحيث سيصبح قطرها في الأعوام القادمة حوالي 7.5-10 سم ولذلك يجب أن تكون بعيد عن بعضها . 
ونقص باقي الفروع الأخرى بشكل كامل اعتبارا من منشأها. وإذا كان أحد الفروع ضعيفا وانكسر بأي سبب نختار أحد السرطانات لكي يكون فرعاً بديلا عن الفرع المكسور. 
وإذا كنا نريد أن يكون هناك تفرعات كثيرة لكل فرع، نقوم بنهاية كل شتاء بقص ثلث أو نصف نمو العام السابق، وذلك اعتبارا من شتاء العام الثاني بعد الزراعة. 
كما نقوم بإزالة كل الأغصان الميتة، وننزيل كل الفروع التي تنافس نمو الأغصان الرئيسية . 
كما نقص كامل الأغصان الجانبية السفلية من على شجرة التين. ونزيل كل السرطانات التي تنمو حول ومن جذع الشجرة. 

الخلاصة :

 لاتحتاج شجرة التين للتقليم لكي تثمر، ولكن  تحتاج لتقليم خفيف فقط، لإعادة تنظيم وترتيب الأغصان ولكي نتحكم بحجم وارتفاع الشجرة. 

تعليقات